لسعة قنديل البحر
تختلف لسعة قنديل البحر حسب نوعه وحسب عدد الخلايا اللاسعة التي تخترق جلد الإنسان، وتتميز قناديل البحر بأنها تظل قادرة على اختراق جلد الإنسان ولسعه حتى وإن كانت ميتة.


أعراض لسعة قنديل البحر
تبدأ أعراض اللسعة بطفح جلدي بسيط يزداد شيئًا فشيئًا ويسبب التهابًا شديدًا وتورمًا بالجلد، ويشعر المصاب عادةً بحرقة في الجلد، وتبقى آثار اللسعة لمدة يوم تقريبًا قبل أن تزول، ويرافقها تقلص في العضلات وعادة ما يحدث إحمرار وتورم في الجلد، وقد تحدث أحيانًا بعض الحروق وتسبب تشوهات دائمة لا يمكن شفاؤها.

الإسعافات الأولية
1. ينصح بعدم القلق فور التعرض للسعة، ويجب تهدئة المصاب.
2. عدم لمس المنطقة الملسوعة.
3. وضع مياه دافئة فوق مكان اللسعة.
4. وضع المياه المالحة فوق مكان اللسعة.
5. وضع خل أو ليمون على منطقة اللسعة، وذلك لمعادلة مادة اللسع قلوية التأثير.
6. في حالة استمرار آلام اللسع يقترح اللجوء إلى الإشراف الطبي.
7. استخدام المسكنات لتخفيف الألم الناتج عن اللسعة.
8. لا يستخدم الماء العذب لغسل الجلد أو وضع الثلج عليه.
9. المتابعة مع نقطة الإسعاف التابعة لوزارة الصحة المتواجدة بالشاطئ.