قال وزير الخارجية سامح شكري، إن مصر تسعى لجمع أطراف الأزمة السورية لتحقيق مصلحة الشعب السوري.

وأضاف فى تصريحات لصحيفة "عكاظ" السعودية قبيل مغادرته أمس إلى برلين في جولة أوروبية نشرت الاثنين 1 سبتمبر  ، إن مصر لم تطرح مبادرة محددة بشأن هذه الأزمة وإنما تسعى لجمع الأطراف المتنازعة في إطار سياسي مثلما حدث في جنيف للتوصل إلى توافق يرفع المعاناة عن الشعب السوري.

ونوه الى أن القاهرة حرصت على المشاركة في اجتماع أصدقاء سوريا في جدة للتشاور فيما يتعلق بتطورات الوضع والتركيز على المخاطر التي يشكلها الإرهاب.