جانب من زيارة الوفد الإماراتي للمتحف المصري برفقة وزير الآثار ممدوح الدماطي
[rtl]أعلن وزير الآثار المصري ممدوح الدماطي عن تبني المكتب التنسيقي للمشاريع التنموية الإماراتية في مصر تمويل ترميم متحف الفن الإسلامي بالكامل بما يتضمنه من ترميم معماري وإعادة عرض متحفي وإعادة تأهيل منظومته التأمينية بكاميرات مراقبة وغرفة تحكم مركزية، مشيرًا إلى أن إعادة تأهيل المتحف ستتم بخبراء وفنيين وبأيادٍ مصرية، لتعكس قدرة شعب مصر على مواجهه كافة التحديات التي يواجهها.[/rtl]
[rtl]جاء ذلك خلال الزيارة الميدانية التي أجراها الدماطي، اليوم الأحد، للمتحف الإسلامي برفقة الدكتور سلطان أحمد جابر وزير الدولة الإماراتي والوفد المرافق له، والذي أكد خلالها عمق العلاقات التاريخية بين مصر والإمارات، مشيرًا إلى أنهما تقدمان نموذجًا فريدًا في العلاقات التاريخية المتأصلة.[/rtl]
[rtl]ومن جانبه، شدد الوزير الإماراتي على أن بلاده ماضية في دعم مصر خلال المرحلة المقبلة التي تسعى فيها إلى ترسيخ ركائز الاستقرار وتعزيز النمو والتطور لمواجهة كافة التحديات بما يكفل تحقيق التطلعات والطموحات التي يصبو إليها الشعب المصري.[/rtl]
[rtl]وأضاف أنه لمس خلال زيارته اليوم لأعمال ترميم مقتنيات المتحف الإسلامي حرص وسعي مصر لمحاربة كل أشكال الإرهاب وما يترتب عليه من آثار حيث تمثل مصر درعًا واقيًا للأمة الإسلامية. مؤكدًا حرص دولة الإمارات العربية على تقديم الدعم الكامل لمشروع إعادة تأهيل متحف الفن الإسلامي الذي تعرض لآثار الإرهاب.[/rtl]
[rtl]وأُطْلِعَ الوفد الإماراتي خلال الزيارة على حجم ما أصاب المتحف من تدمير لبعض جدرانه وفتارين عرض المقتنيات الأثرية بالكامل، حيث أطلع الأثري أحمد شرف رئيس قطاع المتاحف الوفد الإماراتي على حجم الأضرار التي لحقت بالمتحف علاوة على تدمير بعض المقتنيات بالكامل جرَّاء الحادث الإرهابي الذي استهدف مديرية أمن القاهرة المواجهة للمتحف في يناير الماضي.[/rtl]

جانب من زيارة الوفد الإماراتي للمتحف المصري برفقة وزير الآثار ممدوح الدماطي

جانب من زيارة الوفد الإماراتي للمتحف المصري برفقة وزير الآثار ممدوح الدماطي